Porsche و Audi يخططان لتطوير منصة سيارات كهربائية

تخطط كلًا من شركتي "بورش" و "أودي" التابعتين لعملاق صناعة السيارات "فولكس فاجن"، لتطوير منصة مشتركة للسيارات الكهربائية، فهما يعملان على خفض التكاليف بشكل كبير، وجاء هذا وفقًا لما نشره موقع أمريكي شهير.
وقال "أوليفر بلوم" رئيس بورش و "روبرت ستادلر" رئيس أودي في مقابلة معهما أن شركتي السيارات يعملان معا على تطوير منصة "سيارات كهربائية"، والتي سيجرى إطلاقها بحلول 2021 والتي ستشمل سيارات سيدان وسيارات دفع رباعي.
وأشار التقرير إلى أن بورش يمكنها بناء أول سيارة ضمن منصة السيارات الكهربائية في نفس مصنع Macan، إلا أن هذا لا يعني أن يرى المستخدمون نسخة كهربائية من موديل سيارات Macan.
فيما قال "ستادلر": "بحلول عام 2025، نعتزم تخفيض التكاليف بقيمة مليار يورو من خلال هذه الشراكة لتطوير البنية التحتية"، أما "أوليفر بلوم" فقال :" لو افترضنا أن كل شركة ستنفذ المشروع وحدها، فإن هذا سيترتب عنه تكاليف أعلى بنسبة 30 %"، مضيفا أن أودي ستقوم بتعيين 550 موظفا في المشروع، أما بورش فستعين 300 موظف.
والجديد بالذكر أن بورش أعلنت خلال الأسبوع الماضي أنها ستضاعف من استثماراتها في السيارات الهجينة والكهربائية بحلول عام 2022 لتصل إلى أكثر من 6 مليارات يورو. المزيد عن: سيارة بورش سيارات تكلفة بسيطة تكاليف منخفض بورش اودي طباعة

مقالات ذات صلة

إغلاق