هيونداي تكشف رؤيتها للسيارات المستقبلية في معرض جنيف

ووفقا لما جاء في بيان للشركة، قال لوك دونكرڤولك، رئيس مركز هيونداي للتصميم، إن الطراز النموذجي "لو فيل روج" يمثل "قراءة جديدة مبتكرة" لروح التصميم لدى هيونداي والتي نشأت أول الأمر في طراز الكوبيه النموذجي التاريخي الشهير في العام 1974، وأضاف: "سوف نؤسس لحقبة جديدة مستقبلية تكون امتدادا لتاريخ التصميم العريق المستند إلى إبداع هيونداي في خلق شخصية مميزة ورياضية لسياراتها".

ويشكل هذا الطراز انطلاقة هيونداي نحو أحدث الأساليب التي تعتزم اتباعها في تصميم سياراتها، وهي فكرة التصميم "الرياضي المؤثر" (Sensuous Sportiness) التي سوف تجسدها العلامة في جميع سيارات السيدان والمركبات الرياضية متعدد الاستخدامات SUV's بالمستقبل.

​وتهدف فكرة التصميم الجديدة هذه إلى إضفاء الجمال الطبيعي وخلق قيمة عاطفية وجاذبية قوية في سيارات هيونداي. ويركّز الطراز النموذجي الجديد على خلق الانسجام بين أربعة عناصر أساسية هي الأبعاد النسبية والبُنية الهيكلية وأسلوب التصميم والتقنية.

ويميّز التصميم الداخلي احتياجات السائق عن احتياجات الركاب؛ فيزيد مقعد الراكب الأمامي من مستوى الراحة حتى في الرحلات الطويلة بإتاحته مساحة أرحب للرجلين، في حين صُمّم مقعد السائق باعتماد معايير الهندسة البدنية المحسنة، لإضفاء مزيد من الراحة والمتعة إلى القيادة، كما تُبرز البنية الهيكلية المحيطية عمق المقصورة لتخلق بيئة سفر هادئة ورحبة ومريحة لجميع الركاب.

مقالات ذات صلة

إغلاق