منها «هيونداي إيونيك» و«نيسان ليف».. أفضل 7 سيارات في المستقبل

باتت السيارات الكهربائية هي أيقونة تلك الصناعة في الوقت الحالي خاصة في ظل إعلان العشرات من الشركات العملاقة في هذا المجال عزمها خوض تجربة إنتاج الموديلات الأكثر جذبًا للجمهور، والتي يأتي على رأسها السيارات الكهربائية، حيث أعلنت العديد من الشركات عن خطط لتحويل كامل إصداراتها إلى موديلات كهربائية، وهو الأمر الذي أدى إلى ظهور العشرات من السيارات التي تنتمي لهذا الطراز خلال الوقت الحالي، بالإضافة إلى الإعلان عن خطط لطرح مزيد منها في الأعوام المقبلة، وفي هذا السياق يستعرض موقع "كار أدفايس" أهم الموديلات الكهربائية التي من المتوقع حصولها على شهرة خلال لفترة المقبلة.

هيونداي إيونيك

يعد رهان الشركة الكورية العملاقة الرئيسي في السيارات الكهربائية، وهي واحدة من أبرز الموديلات التي نالت إعجاب الجمهور خلال السنوات الماضية فور عرضها بالعديد من الأسواق العالمية، ومن المتوقع أن تصدر بنموذج مغاير جديد في الفترة المقبلة يمكن أن يكون نقلة في صناعة السيارات الكهربائية بالمستقبل القريب.

تيسلا موديل 3

لم تكن نهاية السيارة هي إطلاقها في السنوات الماضية فحسب، ولكن التطويرات التي تعكف الشركة المتخصصة في إنتاج الموديلات الكهربائية على تنفيذها بشكل رئيسي في السيارة يمكن أن تكون واحدة من العلامات الأكثر تأثيرًا، والتي يمكن من خلالها منافسة العشرات من الموديلات التي تعتمد بشكل رئيسي على نسخ كهربائية لتسويق إصداراتها المختلفة في اللأسواق العالمية.

نيسان ليف

أطلقت الشركة اليابانية العملاقة نسخة حديثة من السيارة خلال العام الماضي، إلا أن ذلك قد يشير إلى إمكانية ظهور موديلات أكثر تطورًا من السيارة الكهربائية المُدمجة في الأسواق العالمية على مدار السنوات القليلة المقبلة، لا سيما في ظل ارتفاع الطلب على الإصدارات والموديلات الكهربائية أو التي تدعم نمطي الوقود "الهجين" في الأسواق.

هيونداي كونا الكهربائية

يبدو أن الرهان الرئيسي لشركة "هيونداي" يتجه بشكل رئيسي نحو الإصدارات التي تجمل بين عاملي الشكل والتصميم الخارجي والنمط الكهربائي، لا سيما وأن الإصدارات الحديثة للشركة الكورية العملاقة تعتمد بشكل رئيسي على نمط الكروس أوفر مع تحويله إلى كهربائي، وهو ما تم في سيارتها "نيرو" والتي كشفت عنها خلال الفترة الماضية، وقررت تحويلها إلى نسخة كهربائية أكثر تطورًا وعرضها بالأسواق العالمية خلال الفترة القليلة المقبلة.

هوندا أوربان

يبدو أن سيكون لها شأن واسع في الأسواق العالمية، لا سيما أنها تجمع بين السيارات الكهربائية والنمط المدمج من حيث الشكل، الأمر الذي يعطيها تميزًا واضحًا على مستوى الأسواق العالمية بشكل رئيسي، ولذلك فإن الاعتماد على نمطين مغايرين عن تلك التي تفضلها العديد من شركات السيارات في صناعة الموديلات الكهربائية يبدو نسقًا أكثر تميزًا في صناعتها.

جاوار آي بيس – I-Pace

واحدة من أبرز السيارات الكهربائية التي تم إصدارها خلال السنوات القليلة الماضية، وهي أيضًا من العلامات الفارقة في تاريخ صناعة السيارات الكهربائية الممزوجة بعوامل الرفاهية وقدرات السيارات الفاخرة بشكل رئيسي، الأمر الذي يجعلها واحدة من أبرز الموديلات في العالمي التي تنافس بقوة سيارات شركتي "BMW" و"مرسيدس" الألمانيتين.

فولكس فاجن آي دي – ID

هي الرهان الرئيسي لشركة "فولكس فاجن" الألمانية بطراز السيارات الكهربائية، لا سيما بعد إعلانها عن خطط مختلفة من أجل استعادة هيبتها في الأسواق العالمية، لا سيما بعد أن هاجمتها فضيحة معدلات الانبعاثات الخاصة بموديلاتها التي تعمل بوقود الديزل، وهو الأمر الذي أدى إلى زيادة رغبتها بشكل رئيسي في تنويع إصداراتها والدخول بقوة إلى معترك السيارات الكهربائية في الأسواق العالمية.

مقالات ذات صلة

إغلاق