«تويوتا» تكشف عن سيارتها الطائرة في «سوبر بول»

استغلت شركة "تويوتا" اليابانية، عرض سوبر بول الشهير في الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك من أجل الترويج بشكل رئيسي للعديد من القدرات الفنية والإمكانات التي تعمل بصورة آلية، وذلك ضمن إعلانها ورعايتها للحفل بشكل رسمي، حيث تضمن مشاركة عملاق صناعة السيارات اليابانية على مستوى العالم، عرض عدد من الآليات الحديثة على مستوى القيادة الفنية، بالإضافة إلى الكشف عن نموذج جديدة لسيارة قابلة للطيران لتصبح أول إسهامات "تويوتا" في هذا الصدد، لا سيما في الوقت الذي أكد خلاله عدد من الشركات عزمها خوض تلك التجربة بشكل رئيسي.

وبحسب موقع شبكة "سي إن إن" الأمريكية، فإن "تويوتا" عرضت لمدة 30 ثانية سيارة قالت إنها قادرة على الطيران، وإنها ليست مجرد أداة تقليدية للتنقل فحسب، كما أظهر الإعلان الخاص بالشركة اليابانية العملاقة أحد لاعبي كرة السلة يستخدم كرسيا متحركا، وصفته بأنه الأحدث على مستوى التقنيات الجديدة الخاصة بتكنولوجيا التنقل بشكل رئيسي.

وقال روس كوبل، المتحدث باسم الشركة اليابانية المتخصصة في صناعة السيارات: "إن النموذج الذي تم عرضه هو أمر يمكن عمله في الواقع، وإنه ليس شيئا نظريا غير قابل للتنفيذ"، وهو ما يأتي في إطار العديد من المحاولات الخاصة بإنتاج سيارات تمتلك القدرة على الطيران خلال الأشهر القليلة الماضية.

ودخلت شركة "تويوتا" اليابانية في مجموعة من المشروعات التي تبدو بعيدة عن النمط الإنتاجي المعتاد لها في الأسواق العالمية، فبعد نجاحها في إيجاد وسائل تقنية تسمح لها بتصنيع السيارات الطائرة، والتي أعلن عدد من الشركات الرائدة في مجال صناعة السيارات عزمها خوض التجربة فيها على مدار الفترة المقبلة، تسعى خلال الوقت الحالي للخروج عن المألوف بشكل تام، إذ تفكر في صناعة قارب فاخر يجمع بين أحدث أساليب التكنولوجيا والراحة بشكل يميل إلى طابع الرفاهية والفخامة.

مقالات ذات صلة

إغلاق