تويوتا تسعى لتقديم نسخة هاتشباك من كورولا

دعمت شركة تويوتا اليابانية العملاقة سيارتها السيدان الأشهر في الأسواق العالمية، كورولا، بالعديد من الإمكانات والقدرات التقنية الخاصة، في النسخة الهاتشباك المدمجة الجديدة، والتي تم الكشف عنها بصورة رسمية لأول مرة في معرض نيويورك الدولي للسيارات، حيث تم تدعيم السيارة بأنظمة أكثر تطورًا على معرفة المسار الصحيح لحركة المرور، بالإضافة إلى نظام ديناميكي للتحكم في ثبات السرعة بشكل أمثل، وهو ما يمكن أن يسهم بشكل أمثل في صناعة سيارات ذاتية القيادة خاصة بالعلامة التجارية اليابانية.

ووفقا لما ورد على موقع مجلة فوربس الأمريكية، فإنه من المقرر أن تدعم الشركة اليابانية العملاقة سيارتها الشهيرة "كورولا"، والتي تعد واحدة من أفضل الموديلات على مستوى العالم من حيث معدل المبيعات، بالعديد من التقنيات الحديثة، كما من المتوقع أن تقدم "تويوتا" نسخة كهربائية وأخرى هجين من السيارة.

كانت الشركة اليابانية قد كشفت بشكل فعلي عن نسخة جديدة "هاتشباك" من السيارة الشهيرة، لتكون ضمن موديلاتها المعروضة في طوكيو العام الماضي، وعلى الرغم من كون ذلك لم يتأكد بشكل رسمي، كما أكدت وجود النسخة الأحدث من السيارة الشهيرة في الأسواق العالمية.

وتنظر تويوتا إلى سيارتها الشهيرة على أنها أكثر من مجرد موديل شهير يتمتع بثقة الجمهور على مدار عقود طويلة، حيث تنوي الشركة اليابانية إضافة لمسات فنية وتقنية خاصة لسيارتها كورولا، بل ومن المتوقع أن تستفيد سيارة تويوتا تاكوما الشهيرة من السمات التقنية التي ستتوافر في سيارة كورولا خلال الفترة المقبلة، مع إتاحة الفرصة لاحتفاظها بالنمط المعتاد لسيارات البيك أب، حيث تعكف الشركة اليابانية، على تصنيع سيارتها البيك أب الجديدة "تاكوما" لتكون جاهزة بحلول عام 2020، باعتماد شبه كلي على قدرات تويوتا كورولا الشهيرة.

مقالات ذات صلة

إغلاق